شارع 7 | ما الذي يجعل المعلم ناجح؟

by SevenStory
12 minutes read

0
(0)

[ad_1]

يتسأل الكثير من المهتمين بالعملية التعليمية عن الأسباب التي تجعل المعلم ناجح من عدمه؟ حيث أن نجاح العملية التربوية يعتمد بشكل كبير على قدرة المعلم على توصيل المعرفة بطريقة يمكن للطلاب استيعابها وفهمها والاستفادة منها. هذا النجاح يرتبط أيضًا بمدى معرفة المعلم بالأساليب والتقنيات التي تساعده على توصيل المعرفة بفعالية. يُعتبر التدريس مهارة أساسية تتطلب الثبات، سواء كان يتعلق بالتدريس للطلاب في المراحل التعليمية الأولية أو الثانوية، أو حتى في المستويات الجامعية.

عندما تقول: “كنت أحب الكيمياء في المدرسة” أو “كنت مهتماً جداً بمادة الرسم”، فقد يكون السبب وراء ذلك هو أن معلم الكيمياء أو الرسم قد أضفى على هذه المواد جاذبية ورونقاً خاصاً.

بالطبع، ينبع حب الطالب لأي مادة معينة من تفضيلاته الشخصية واهتماماته، ولكن المعلم له دور كبير في تعزيز هذا الحب وتطويره لدى الطالب، وهو ما يمكن تسميته “المعلم الناجح”.

ما الذي يجعل المعلم ناجحاً؟

لفهم ما يجعل المعلم ناجح، يُوصى بتطبيق تقنية مبتكرة كما اقترحت جين هول في كتابها “مهارات الفصل: دليل للمعلمين”، حيث يتضمن هذا التدريب استعادة ذكريات المعلم من مرحلة تعليمه كطالب، ويشمل ذلك:

  • تجربة المعلم في المدارس التي درس فيها.
  • التفاوتات بين هذه المدارس.
  • نوعية الأسلوب التعليمي المتبع فيها، سواء كان صارمًا أو متساهلًا.
  • مدى إثارة الدروس وجاذبيتها.
  • التشابه بين هذه المدارس والمدرسة التي يدرس فيها الآن.
  • التحليل الدقيق لأسباب جاذبية بعض المدارس وقلة جاذبية الأخرى.
  • الجوانب الإيجابية التي يتذكرها الطالب برضا وارتياح.
  • الجوانب السلبية التي تركت تأثيرًا سلبيًا واضحًا.
  • التقدير والاحترام للمعلمين الذين كانوا لهم تأثير إيجابي.
  • تحديد المعلمين الذين كانوا مصدر تعلم أكبر بالنسبة للطالب.
  • التركيز على صفاتهم المميزة والتي تميزهم عن غيرهم.
  • تقييم ما إذا كانوا يعتبرون معلمين ناجحين أم لا.

مع ذلك، لقد كرست العديد من الدراسات التربوية النظرية اهتمامًا خاصًا لصفات المعلم الناجح. فقد جمعت هذه الدراسات العديد من الصفات الحميدة التي ينبغي لكل معلم ناجح التحلى بها، وفي بعض الأحيان تم تحديدها بأكثر من ثلاثين صفة.

في الواقع، لا يمكن القول بثقة أن هناك طريقة واحدة للتدريس الناجح، كما لا يمكن تحديد مجموعة محددة من الصفات التي يجب أن يتوفرها المعلم بالضرورة ليكون ناجحًا. يعتمد النجاح في التدريس على مزيج من المهارات الفنية والقدرات الشخصية والعوامل النفسية للمعلم نفسه. لذلك، فإن الدراسات العملية الميدانية أبرزت أهمية المقومات الرئيسية لنجاح المعلم في عمله، بدلاً من تحديد قائمة محددة من الصفات التي يجب أن يتحلى بها المعلم الناجح.

عناصر وصفات نجاح المعلم

تناولت العديد من الدراسات التي حاولت استقراء آراء الطلاب صفات المعلم الناجح، مثل دراسة هارقريفس (1972) ودراسة دوكنج (1980) ودراسة أخرى أجرتها كلية التربية في جامعة نوتنجهام. أظهرت هذه الدراسات أهمية العوامل التالية:

  1. الصفات الشخصية:
    • القدوة والمظهر اللائق.
    • الخلق الحسن والتعامل الودي مع الطلاب.
    • البشاشة والإيجابية النفسية.
    • الاستماع وتقبل آراء الطلاب.
  2. التنظيم:
    • المحافظة على النظام والترتيب.
    • الصرامة بدون تكلفة مفرطة.
    • التعامل بعدل واستقلالية.
  3. طريقة التدريس:
    • التحضير الجيد والواضح للدروس.
    • شرح المادة بطريقة سلسة ومشوقة.
    • وضع أهداف واضحة للدرس والعمل نحو تحقيقها.

في دراسة أخرى أجراها ترفر كيدري (1981)، تم التركيز على الصفات التالية للمعلم الناجح:

  • وضوح الأهداف والمهام المطلوبة.
  • الاستماع الفعّال والتواصل الجيد.
  • اليقظة والتفاعل مع احتياجات الطلاب.
  • تقديم فرص متساوية للجميع وتجاوز الفجوات الاجتماعية.
  • استخدام البراهين والأدلة في بناء الرأي واتخاذ القرارات.
  • تحفيز التفكير والمشاركة الفعّالة من قبل الطلاب.
  • تجنب الحكم المسبق وتعزيز النقاش البناء.
  • التركيز على المواضيع المحددة وتحقيق الأهداف التعليمية.
  • تشجيع الطلاب على الاستمرار في التعلم والتطور.
  • توفير المعلومات اللازمة للطلاب وتشجيعهم على الاستزادة منها.
  • الابتعاد عن الانحياز الشخصي أو العاطفي في التقييم.

تشير هذه الدراسات إلى وجود تشابه بين توصيات الطلاب والمعلمين فيما يتعلق بصفات المعلم الناجح، وتسلط الضوء على العناصر الرئيسية التي يجب أن يتحلى بها المعلم ليكون فعالاً في التدريس.

أهم صفات نجاح المعلم في المرحلة المتوسطة

ما يجب على المعلم القيام به:

  1. التأكد من فهم الطلاب للدرس السابق قبل بدء الدرس الجديد.
  2. تقديم نموذج جيد في التعامل مع الطلاب وتقدير ظروفهم.
  3. توجيه الطلاب والاستماع لآرائهم بشكل فعال.
  4. تقديم التصحيح للواجب المنزلي مع توضيح الإجابات الصحيحة.
  5. تقديم النصائح والإرشادات البناءة للطلاب.

ما يجب على المعلم تجنبه:

  1. استخدام العقوبات الجسدية.
  2. الاستهزاء والشتم واستخدام اللغة البذيئة.
  3. التهديد بالخصم من الدرجات.
  4. إراقة الكثير من الواجبات المنزلية.
  5. تقديم شرح متقن فقط عند وجود المدير أو المشرف.

أهم صفات نجاح المعلم في المرحلة الثانوية

ما يجب على المعلم القيام به:

  1. التحضير الجيد للدروس.
  2. التنسيق مع زملائهم في تحديد مواعيد الامتحانات.
  3. تقديم نموذج إيجابي في تصرفاتهم ومظهرهم.
  4. توجيه الطلاب بشكل مشوق وتشجيع المشاركة في الفصل.
  5. منح الطلاب فرصًا للمناقشة والتفاعل.

ما يجب على المعلم تجنبه:

  1. استخدام لغة السب أو الاستهزاء.
  2. التفضيل غير المبرر لطالب على آخر.
  3. فرض الكثير من الواجبات المنزلية.
  4. محاسبة الجميع بسبب سلوك طالب واحد.
  5. إضاعة الوقت في أمور غير متعلقة بالدرس.

أهم صفات نجاح المعلم في المرحلة الجامعية

ما يجب على المعلم القيام به:

  1. الالتزام بمواعيد المحاضرات.
  2. التعاون مع الطلاب وتشجيعهم على المشاركة.
  3. تحديد المنهج وجدول الاختبارات والتقييمات.
  4. شرح المواد بطريقة جذابة وإضافة عنصر من المرح.

ما يجب على المعلم تجنبه:

  1. الاعتماد المفرط على طرق تقديم الدروس الروتينية.
  2. استخدام الصوت الضعيف والكتابة غير الواضحة.
  3. الغرور والتعالي على الطلاب.
  4. تضييع الوقت في مراعاة الحضور والغياب.
  5. التعبير عن الاستهزاء أو الغضب إذا اختلف رأي الطلاب مع رأي المعلم.

تقييم نجاح المعلم

يهدف هذا الاختبار إلى قياس مدى كفاءة المعلمين في توجيه وتعليم الطلاب. وتقييم قدرة المعلم على التفاعل مع الطلاب وفهم احتياجاتهم التعليمية. يمكن لهذا الاختبار تحديد نقاط القوة والضعف لدى المعلمين واتخاذ الإجراءات اللازمة لتعزيز جودة التعليم.

الاختبار الأول: تقييم فعالية المعلم في التدريس

يرجى حساب النتيجة النهائية بعد الاختبار وفقًا للمعايير التالية:

  • ممتاز: ثلاث درجات
  • متوسط: درجتان اثنتان
  • ضعيف: درجة واحدة.
ضعيف متوسط ممتاز الملاحظة م
التحضير والتجهيز للدرس. 1
الحضور والانصراف في الوقت المحدد. 2
تقديم الدرس بشكل واضح ومثير. 3
التحقق من فهم الطلاب للمادة. 4
استخدام وسائل التعليم الملائمة. 5
الهدوء وعدم المبالغة عند الحاجة لتوبيخ الطلاب. 6
التعامل بالعدل مع الطلاب. 7
متابعة واجبات الطلاب وأعمالهم المنزلية. 8
تصحيح الواجبات والاختبارات في الوقت المحدد. 9
بناء علاقة ود واحترام مع الطلاب. 10
تشجيع وتحفيز الطلاب. 11
المشاركة في الأنشطة اللاصفية. 12
اكتساب معرفة عميقة بالمادة وبناء الثقة بالنفس. 13
التعاون مع زملائك المعلمين والإدارة. 14
إتمام المنهاج وفق الخطة المحددة مسبقاً. 15

الاختبار الثاني: تقييم فعالية المعلم في التقديم وشرح الدرس

يرجى حساب النتيجة النهائية بعد الاختبار وفقًا للمعايير التالية:

  • ممتاز: ثلاث درجات
  • متوسط: درجتان اثنتان
  • ضعيف: درجة واحدة.
ضعيف متوسط ممتاز الملاحظة م
المظهر العام. 1
التحضير والاستعداد للموضوع. 2
وضوح الكتابة وسهولة قراءتها. 3
تنظيم المحتوى على السبورة. 4
جودة ووضوح الصوت. 5
بساطة العبارة وتوضيح المصطلحات الصعبة. 6
تقديم عناصر الموضوع بشكل منطقي ومرتب. 7
الثبات وثقة في النفس. 8
استخدام أمثلة توضيحية وجذابة. 9
التحرك بشكل يسمح للجميع برؤيتك. 10
مراقبة جميع طلاب الصف ومتابعتهم. 11
تجنب تكرار العبارات غير الضرورية. 12
تجنب تكرار الحركات غير الضرورية. 13
إنهاء الدرس في الوقت المحدد. 14
التحقق من فهم الطلاب للمادة. 15

إذا حصلت على درجة تتراوح بين 40 إلى 50، فإنك تتميز بصفات المعلم الفعّال، ويمكن وصفك بأنك معلم ناجح. عليك الاستمرار في الحفاظ على هذا المستوى والعمل على تطويره لتحقيق الأفضل. وتذكر دائمًا أن الوصول إلى القمة يمكن أن يكون أسهل من البقاء عليها.

أما إذا كانت درجتك بين 34 إلى 39، فأنت في فترة متوسطة من الفعالية وتحتاج إلى العمل على تطوير أدائك. على الرغم من أن ما حققته حتى الآن جيد، إلا أن هناك فرصة لتحسين أدائك والوصول إلى مستوى أفضل.

أما إذا كانت درجتك أقل من 34، فأنت بحاجة ماسة إلى تحسين أدائك في التدريس، ومحاولة تطبيق النصائح المقدمة بعناية وتركيز. يمكنك بدءًا من النصائح السهلة التطبيق ومن ثم إعادة الاختبار لاحقًا لتحقيق نتائج أفضل.

الخاتمة

ويجدر بالذكر أنه لا يوجد طريقة واحدة ينبغي على كل معلم اتباعها ليكون ناجحًا. النجاح في التدريس قد يتحقق بأكثر من طريقة وباستخدام أساليب متنوعة، ولكل معلم أسلوبه الخاص الذي يتناسب معه ومع طلابه.

إن هذه النصائح، كغيرها من القواعد والتوجيهات الإرشادية العامة، تخضع للتطبيق العملي والاختيار الشخصي بناءً على الظروف والاحتياجات الفردية.

المصدر

أ. د. أحمد بن عبدالرحمن الشميمري، كيف تكون معلماً ناجحاً، دار ابن حزم للطباعة والنشر

[ad_2]

Loading

ما مدى تقيمك ؟

انقر على نجمة لتقييم ذلك!

متوسط التقييم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذه الرواية.

كما وجدت هذه الروايه جيده ومفيده ...

تابعونا على وسائل التواصل الاجتماعي!

هل تبحث عن المزيد؟

Leave a Comment

اهلا وسهلا بحضراتكم