مقدمة القصة

هذه القصة تعد من قصص اطفال هادفة قصيرة وهذه القصة تساعد في جعل طفلك يفكر في الأمور بطريقة مختلفة وإيجابية وتساعد في زيادة زكاء الطفل وتعلمه كيف يكون له فكر ووعي يساعده في حل المشاكل وهذه القصة المكتوبة بأسلوب بسيط وتعد من قصص اطفال قصيرة وتجعل من طفلك يفكر بعمق .

قصة البيض الذي أصبح دجاج بعد الطهي قصص اطفال هادفة
قصص اطفال هادفة

القصة

كان هناك شخص يدعي راجيا وكان يعيش في إحدى القرى وفي يوم من الأيام كان ذاهب للعمل في إحدى القرى المجاورة وأثناء ما هو في طريقة وصل لأحد القري مع حلول المساء وكان جائع جداً فقصد أحد البيوت وكان صاحبت البيت مرأة عجوز وتقدم الطعام للمسافرين وحين وصل إلى هذا البيت .

قال لها راجيا : جدتي أنا أتيت من مكان بعيد وأنا جائع وأبحث عن أي شيء أكله .

فقالت العجوز : أنا آسفة يا بني لا يوجد أي شيء لأقدمه لك أعذرني .

فقال راجيا : جدتي أنتي أملي الوحيد في النجاة أعطني أي شيء أكله سأموت جوعاً .

فقال
العجوز : لدي 6 بيضات
فقط هل هذا جيد ؟ هل تقبل بهذا ؟

فقال راجيا : نعم بالطبع موافق .

فقامت العجوز بتحضير البيض وقدمته لراجيا ثم أكل راجيا وأسكت جوعة وبعد ذلك قال للعجوز متشكراً أيها : لقد أنقذت حياتي ماذا تريدين مقابل هذا البيض .

فقال العجوز : ماذا سوف تدفع
أن قيمتهم هي قطعة واحدة من النحاس .

فقال راجيا : لدي قطعة ذهب فقط
هل يمكنك أن تعطيني باقي المبلغ .

لا يوجد لدي نقود لأرجع لك
باقي المبلغ ولكن أن تعطيني لاحقاً وعليك أن تتذكر ذلك في المرة القادمة حين تأتي
في المرة القادمة .

فوافق راجيا وبعدها ذهب ليكمل طريقة ووصل إلى القرية التي كان يريد الوصول لها وعمل بجد وكسب المال الكثير وبعده عدة سنوات كان راجيا عائد إلى قريته وفي طريقة مر بنفس قرية العجوز وتذكر حينها أن عليه أن يدفع لها قطعة نحاس فذهب إلى بيتها .

وقال لها راجيا : في وقت مضي قدمتي لي 6 بيضات ومقابل ذلك كان علي أن أدفع لك قطعة نحاس ولم أدفع حينها وأتيت لكي أدفع وأشكرك .

 

فكرت العجوز والتي كانت ماكرة
وأدركت أن راجيا قد كسب الكثير من المال .

فقالت له : لن يكون الأمر سهل عليك يا عزيزي ، ولم تدفع بهذه البساطة .

أصيب راجيا بالذهول وقال لها :
ماذا ، أنا لا أفهم ما تقولين أعتقد أن ما أعتقد أن ما تريدينه غير مقبول .

فقالت العجوز : أنت أكلت 6 بيضات غير عاديات أنهم بيضات تعادل الذهب كان من الممكن أن يفقس لو لم تأكلهن وكان سيزيد عدد البيض حينها لان البيض سيصبح دجاج يبيض لو لم تأكلهن لأصبح العدد الآن 500 بيضة وإذا جمعنا العدد الكلي فعليك أن تدفع الآن 1000 قطعة نحاسية .

قال راجيا : هذا ليس عدلاً
وأنا لا يوجد لدي من المال الكافي .

وبعد ذلك ذهبت العجوز إلى قاضي القرية وقالت له : سيدي أن هذا الرجل عليه أن يدفع ألف قطعة نحاس وهو لا يريد أن يدفع .

فأمر القاضي رجاله أن يعتقلوا راجيا ويأتون به وقال القاضي بأنه سيقوم ببعض التحريات في الصباح وحينها شعر راجيا بالحزن الشديد .

فقال راجيا للقاضي لقد أتيت إلى هنا لتسديد دين قطعة نحاس واحدة  وهذه العجوز تتهمني زوراً وبهتاناً

وبعد ذلك جاء رجل لراجيا وقال له : سيدي أنا محامي وأنا مستعد أن أدفع عنك أرجوك أعطني فرصة .

فقال له راجيا : يمكنك أن تدافع عني أنا لا أمانع في هذا .

وبدأت المحاكمة تستمع إلى قصة راجيا من العجوز وبعدها طلب القاضي من المحامي أن يترافع عن موكله راجيا .

فقال المحامي : سيدي أنا أطلب من سيادتكم تأجل هذه القضية لفترة قصيرة ، سوف أدافع عنه ولكن لم يكن لدي الوقت الكافي لكي أتمكن من التكلم مع موكلي . لذلك ، أطلب التأجيل حتى يكون لدي الوقت الكافي حتى أستطيع التكلم مع موكلي أرجوك سيدي القاضي .

فقال له القاضي : ماذا كنتم تفعلون أمس إذا .

سيدي كنت أفكر في زراعة الأرض بالفول ولذلك قمت بشراء الفول وبعدها بدأت بطهي الفول وأستغرق وقت طويل حتى نضج وبدأت بعدها بزراعته في الحقل .

فقالت العجوز : عن ماذا تتكلم
؟ هل يمكن أن تطهي الفول قبل أن تزرعه ؟ هل سينمو الفول بعد الطهي هذا لا يمكن !

فقال لها المحامي : جدتي أن البيض الذي قمتي بطبخة لموكلي ، قد فقس أصبحت دجاجاً أيضاً لماذا تتعجبين أن لا ينمو الفول المطبوخ إذا !

بعد ذلك علم القاضي أن المرأة الجشعة تلك قد قامت بخدعة حتى تحصل على أكبر قدر ممكن من المال .

ثم قام بإسقاط الدعوة عن راجيا وبعد ذلك قام راجيا بتقديم هدية للمحامي وبعد ذلك أكمل طريقة عودته إلى القرية التي يسكن بها وعاد إلى منزله .

 

[ad_2]

اترك تعليقاً