قصص ما قبل النوم الطويلة للأطفال الذئب والثعلب والحصان – يستمتع الأطفال بالاستماع إلى قصص الأطفال المكتوبة منذ فترة طويلة، وقصص الأطفال الطويلة قبل النوم على YouTube، وقصص الأطفال الطويلة والمضحكة، وقصص الخيال الطويلة للأطفال، وقصص ما قبل النوم للأطفال في سن 6 سنوات، وحكايات ما قبل النوم للكبار وتتميز هذه القصص كنوع من الأدب الفني، مستوحى من الواقع أو الخيال، وهذه القصص هي أداة تعليمية وتربوية ممتعة للأطفال، تغرس فيهم القيم الأخلاقية والتعليمية، وتوسع آفاقهم الفكرية، وتعزز قدرتهم على تخيل وتخيل.

قصص ما قبل النوم الطويلة للأطفال الذئب والثعلب والحصان

ذات يوم، جاب ذئب الغابة باحثًا عن فريسة لإيقافه.

وأثناء وجوده في تلك الحالة رأى حيوانًا غريبًا يرعى العشب. قال لنفسه

ما هذا الحيوان الغريب أنا لم أر قط مثله. إنه كبير وقد يؤلمني إذا حاولت أن أفترسه. يجب أن أتأكد من طباعته قبل أن أتحرك.

وبينما كان يفكر وينظر إلى الحيوان الغريب، مر ثعلب أمامه.

فكرة خطرت بباله. لماذا لا تجعل الثعلب يذهب له ويتعرف على الحيوان قال له “أيها الثعلب أيها الثعلب، تعالي إلى هنا”.

 

حكايات طويلة للأطفال استمرار القصة

أجاب الثعلب – ماذا تريد مني يا ذئب

هل رأيت ذلك الحيوان يرعى العشب هناك

– نعم أراه. ماذا حدث له

– هل تعرفه لم أر قط مثلها من قبل.

لا، ربما هو أحد الحيوانات الأليفة التي يربيها الإنسان.

– ما رأيك إذا ذهبت وسألته عن اسمه وفحصت مزاجه

وافق الثعلب على الفور واتجه نحو الحيوان الغريب ليتعرف عليه. ولما جاء إليه قال له –

مرحبا بكم غريب في غابتنا.

فأجاب الحيوان “شكراً أيها الثعلب”.

ما هو اسمك ايها الغريب

فكر الحيوان الغريب قليلاً، ثم أجاب – اسمي مكتوب على ظهري بالحافر الأيمن، اقترب واقرأ بنفسك.

لكن الثعلب الماكر شعر أن هناك شيئًا ما خطأ وأن هذا الحيوان لم يكن غبيًا على الإطلاق. هو قال

– شكرًا لك. لم أعد أرغب في معرفة اسمك.

قصص أطفال طويلة ومضحكة استمرار للقصة

حبس الثعلب على الذئب، ثم قال له ببراعة – أعتقد أنه حيوان محدود الذكاء. إنه ودود أيضًا وقد استقبلني عندما اقتربت منه.

فقال الذئب – هل عرفت اسمه

فأجاب الثعلب الماكر نسيت أن أسأله عنها. اذهب واسأل عن نفسك.

شعر الذئب بالارتياح عندما أخبره الثعلب أن الحيوان غبي وودود. فذهب إليه وسأله عن اسمه – أهلا ما اسمك أيها الغريب

وأجابه الحيوان الغريب، كما أجاب الثعلب من قبل – اسمي مكتوب على ظهري بالحافر الأيمن، اقترب واقرأه بنفسك.

اقترب الذئب من حافر الحيوان ليقرأ اسمه، فركله بقوة، فأصابته بالإغماء. كان الحيوان الغريب مجرد حصان.

أما الذئب فقد كافأه الثعلب الأكثر ذكاءً على محاولته الماكرة.

من يحفر حفرة لأخيه يقع فيها

اترك تعليقاً