استشاري تغذية علاجية يحذر حالات معينة من تناول الخس بإفراط

على الرغم من أن الخس يعد واحد من أهم الخضروات الصديقة للرجيم والعديد من الأنظمة الغذائية المختلفة مثل الكيتو لأنه يحتوي على عدد سعرات حرارية قليلة، وغني بالفوائد الصحية، ولكن يجب الحذر عند أكل الخس بإفراط بحسب تحذيرات الدكتور محمد حلمي استشاري التغذية العلاجية والسمنة والنحافة.
حدد استشاري التغذية العلاجية والسمنة محمد حلمي عبر صفحته الشخصية على فيسبوك الحالات التي ينبغي عليها عدم الإفراط في تناول الخس على الرغم من أنه واحد من أهم الخضروات الأساسية في الرجيم والأنظمة الصحية بسبب فوائده العديدة للجهاز الهضمي.
وأوضح أن بعض الحالات خاصة الذين يعانون من مرض القولون العصبي والتهابات القولون عند تناول الخس بكميات كبيرة قد يؤدي ذلك إلى حدوث اضطرابات بالجهاز الهضمي والقولون كما قد يصيب الجسم بالمغص والإمساك والإسهال.
والأشخاص الذين يتناولون أدوية سيولة الدم ينبغي عليهم عدم تناول الخس بكميات كبيرة لأنه غني بفيتامين “ك” الذي يكون تأثير سلبي عليهم لأنه يقلل من تأثير المواد الفعالة في هذه الأدوية.
وطلب حلمي من المواطنين بضرورة غسل الخس جيدًا من خلال غسله في وعاء فيه ماء وخل، فكل لتر من المياه يضاف لها معلقة كبيرة من الخل ثم يغطي بالماء ويغسل جيدًا، وبعد ذلك يغسل بالماء الجاري فيصفى جيدًا قبل تناوله، ويفضل حفظه داخل قطعة قماش جافة أو كيس مصنوع من البلاستيك ويحفظ داخل الثلاجة لمدة تصل إلى 7 أيام.