Connect with us

فن

لوحة يُعَوّل عليها | يوسف أبو لوز

Published

on

0
(0)

 210 اجمالى شاهدات,  6 اليوم

الوقت المقدر للقراءة: 7 دقيقة(دقائق)

ربما لا يوجد مصطلح فني مُحدَدّ بهذا التعريف:.. «اللوحة الصوفية»، ولكن يستطيع كل امرئ أن يجعل له لوحة صوفية، وأن يقرأ لوحته تلك، حتى وإن كانت خالية من الرموز والإشارات الصوفية مثل لوحات الرقص أو «الدوران الصوفي»، ومثل اللوحات التي تحمل ترجمة تشكيلية للمصطلح الصوفي مثل مصطلح: البرزخ، والبَسط، والقبض، والخرقة، والتجلي، والجذب، وغير ذلك من مفاهيم ومصطلحات يحولها بعض الرسان إلى فضاء تشكيلي تجريدي.
ولكن بعيداً عن هذه الأفكار الجمالية الاجتهادية تماماً، والقابلة للنقض أو للنقد وبخاصة من جانب المتخصصين في الفن التشكيلية، فإن المرء يجد طمأنينة روحية، ونوعاً من شغف بصري إن جازت العبارة في اللوحات الخطوطية، وفي اللوحات الحروفية اللوحة الخطوطية.
تظهر أقصى درجات جماليات ومرونة الخط العربي، واللوحة الحروفية تحول الخط إلى تعبير لوني مباشر يكشف عن الطاقة التشكيلية التصويرية والتجريدية في الخط العربي.
اللوحة الخطوطية تحمل عادة نصوصاً من القرآن الكريم. مرجع ال ودستوره وحافظ روحه، وتحمل اللوحة الخطوطية أيضاً نصوصاً تراثية من النثر ومن ، ويذهب بعض الخطاطين إلى اختيار النص الحكمي «الحكمة»، و«رأس الحكمة معرفة »، والبعض يحول المعنى الفلسفي، والروحي، والإنساني في بيت شعر إلى فضاء خطوطي تشكيلي نوراني.
هذا الإشباع الروحي والبصري موجود أيضاً في اللوحة الحروفية العربية ال، هذه اللوحة المستقلة إن جازت العبارة، لأنها ليست خطوطية، ولا هي رسم أو تصوير، بل، الحروفية، هي الأخرى طاقة جمالية، روحية تحمل طاقة موازية هي طاقة إيقاعية موسيقية. في فضاء تشكيل آخر، ستجد إشباعك البصري والروحي والجمالي في منمنمات يحيى بن محمود الواسطي «القرن الثالث عشر» أواخر العصر العباسي، عصر الشعب والفنون والموسيقى والغناء، وعصر المكائد والدمويات السياسية أيضاً،
ولكن من قال إن الفن لا يولد حتى من قلب دم الأرض ودم الإنسان معاً.
ربما يكون الواسطي أول فنان جعل القرابة التشكيلية ممكنة تماماً بين النص الأدبي، والنص «التشكيلي»، وذلك حول مقامات الحريري إلى منمنمات.
مقامات الحريري، بلغتها وسجعها وإيقاعها المتواتر كانت صوتاً ونصاً جديدين تماماً في الثقافة الأدبية العربية، ولكن هذا الجديد اللغوي والأدبي حين ينتبه إلىه فنان «جديد» هو الآخر، فنحن إذاك، أمام إبداع سيعيش في التاريخ والذاكرة بل، وفي الثقافة والكتابة.
منمنمات أو «شجريات» أو «كائنات» الواسطي من واسط وبي العراق قد تكون البذرة الأولى لما يمكن أن نطلق عليه «اللوحة – النص» أو «النص- اللوحة» بكل مكوناتها الزخرفية النابضة بالحركة والحياة والأناقة أيضاً، فالمقامة التي قامت عليها منمنمة الواسطي هي أصلاً لغة أنيقة باذخة ببلاغة إيقاعية سجعية.
إذهب أيضاً إلى لوحة العراقي الآخر شاكر آل سعيد 1925 – 2004، فهي فضاء صوفي تجريدي.. يعول عليه..
yabolouz@gmail.com
Advertisement

source

ما مدى تقيمك ؟

انقر على نجمة لتقييم ذلك!

متوسط التقييم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

Advertisement

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذه الرواية.

كما وجدت هذه الروايه جيده ومفيده …

تابعونا على وسائل التواصل الاجتماعي!

Advertisement
Continue Reading
Advertisement
Click to comment
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

تصنيف بالكلمات

المتواجدون الان

مستخدم واحد يستعرض هذه الصفحة.
المستخدمين: بوت 1

Trending-ترندينغ

0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x